بريد بريد مكالمة مكالمة دردشة

أخبار

أسعار النفط تواصل انهيارات والأنظار على مؤتمر ترامب

بوابة الأخبار

2011 2012 2013 2014 2015 2016 2017

واصلت أسعار النفط انهيارها خلال تداولات يوم الثلاثاء مواصلة سلسلة خسائرها الحادة منذ الجلسة السابقة مع استقرار الدولار الأمريكي وتقلص الآمال بشأن تطبيق اتفاق خفض الإنتاج بين كبار المنتجين حول العالم.

وكان قرار الولايات المتحدة بالأمس قد فاقم المخاوف لدى المستثمرين بعدما وافقت الولايات المتحدة على بيع خام أمريكي بقيمة 375 مليون دولار خلال العام الجاري بعد قرار رفع الحظر نهاية العام الماضي والذي كان قد استمر منذ عقود بفعل حماية الاقتصاد الأمريكي من منع الإمدادات النفطية للولايات المتحدة، بعد قرار العرب حظر تصدير النفط للولايات المتحدة ابان حرب أكتوبر بين إسرائيل ومصر.

وفقدت أسعار النفط قرابة 2.5% بالمائة من قيمتها خلال تداولات يوم أمس، ليتراجع الخام الأمريكي دون مستويات 51 دولار، ومن المحتمل أن نشهد مزيد من الخسائر خلال تداولات اليوم والتراجع نحو مستويات الحاجز النفسي لدى المتداولين 50 دولار. وسيطرت أجواء من الحذر على الأسواق المالية بفعل ترقبها للمؤتمر الصحفي الأول للرئيس المنتخب للولايات المتحدة بعد فوزه منذ الثامن في نوفمبر الماضي.

وأثارت تصريحات ترامب خلال الأسبوع الماضي حول شركات السيارات الأمريكية المخاوف بشأن حرية التجارة، إضافة الى مخاوف الفدرالي من اندلاع حرب تجارية بفعل تحركاته القادمة والتي طالت أخرها شركة السيارات اليابانية تويوتا.

واستقر مؤشر الدولار حول مستويات 102 مع تسجيل بعض المكاسب الطفيفة في ظل ترقب الأسواق لحديث ترامب.

ومن المحتمل أن يشكل خطاب ترامب مفتاح التداولات للذهب الذي سجل مكاسب واسعه منذ نهاية العام الجاري الذي أنهي خلاله خسائر ثلاثة أعوام متتالية.

وارتفع الذهب نحو مستويات 1187 دولار واستقر حولها وترتكز مستويات المقاومة التالية حول نقطة 1190 من المحتمل أن يعيد اختبارها خلال تداولات اليوم.

وواصل الإسترليني خسائره خلال تداولات اليوم مسجلا أدني مستوياته في شهرين ونصف أمام الدولار مقتربا من مستويات 1.21، ودعمت تصريحات سيناتور جمهوري بشأن اتفاقات تجارة مع بريطانيا سوف تكون الأولوية لدى الرئيس الأمريكي المنتخب

وتصدر اليوم بيانات هامة من القطاع الصناعي تظهر الإنتاج الصناعي خلال شهر نوفمبر وتعكس مدى تحمل الاقتصاد البريطاني تبعات الانفصال عن الاتحاد الأوروبي. وسجل اليورو بعض التراجع بفعل ترقب الأسواق لمؤتمر ترامب وشح الأرقام الاقتصادية الهامة، ليتحرك حول مستويات 1.0660 متراجعا من مستويات 1.06، ومن المحتمل أن نشهد تحركات ضيقة خلال تداولات اليوم.

إخلاء المسؤولية:
إن الأسعار والأخبار الواردة في هذا المقال لا تشكِّل-مطلقًا-ضمانة لأداء السوق في المستقبل. إن الأسواق المالية قد تتحرك في أي من الاتجاهين مسببةً أرباحًا أو متكبدةً خسائر كاملة بمعرفة العميل. وتقوم آي سي إم كابيتال بتقديم تلك الحالات التمثيلية لإظهار مدى التذبذب الذي قد يشهده التداول في الأسواق المالية. ويتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مدى قابليته للمخاطر والتأكد من وضع إجراءات إدارة المخاطر الصحيحة في مكانها، وذلك قبل إجراء أية عملية تداول. التداول الفوري للعملات الأجنبية " الفوركس" وعقود فروقات الأسعار ينطوي على مخاطر عالية لرأس المال المتداول.   

موِّل حسابك

إن الانخراط في تداول عقود الفروقات أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك العقود المستقبلية والفوركس؛ منتجات تنطوي على رافعة مالية. إن الانخراط في تداول العقود المستقبلية أو عمليات التداول الفوري للعملات الأجنبية؛ ينطوي على مخاطر عالية فيما يتعلَّق برأس مالك المتداول، وقد ينجم عنه خسائر تتخطى إيداعاتك. يجب عليك عدم الانخراط في هذا النوع من الاستثمار ما لم تعي طبيعة الصفقة التي تعتزم الخوضُ فيها، ومدى تعرُّضك لمُخاطرة الخسارة. ربحك وخسارتك يتوقفان على حجم التقلبات في سعر الأسواق التابعة التي يقوم عليها التداول.